http://fanarnews.com/?p=15644

تم نشر في Sep 09, 2011 | تعليق

فنار/ متابعة تحسين الزركاني

عثرت قوة من الشرطة العراقية على جثة المخرج والإعلامي هادي المهدي مقتولا في بيته بمنطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد .

وقال مصدر مطلع طلب عدم الكشف عن نفسه ، أن قوة من الشرطة عثرت صباح يوم الخميس على المخرج والإعلامي هادي المهدي مقتولا بالرصاص في منزله الواقع بمنطقة الكرادة داخل وسط العاصمة بغداد ، مبينا ان قوات من الشرطة طوقت على الفور مكان الحادث ونقلت الجثة إلى دائرة الطب العدلي وفتحت تحقيقا فوريا بالحادث لمعرفة ملابساته,

وبين أحد المقربين من المهدي طلب عدم ذكر اسمه إنه كان مشروع تضحية حيث هاجر من العراق بسبب تعرضه لكثير من المضايقات والاعتقالات من قبل أزلام النظام السابق ، ليعود إلى بلده بعد تحريره من ذلك النظام ليعيش معاناة العراقيين من نقص الخدمات وتردي الأوضاع المعيشية ليكون أحد منظمي تظاهرات الخامس والعشرين من شباط الأمر الذي أدى لاعتقاله من قبل القوات الأمنية .

مشيرا إلى أن رسائل عديدة قد وصلت قبل اغتياله منها محاولة الاعتداء عليه مع أربعة من زملائه الإعلاميين وهم يتناولون الغداء في احد مطاعم بغداد ، ما جعله يتقدم بدعوى إلى مجلس القضاء الأعلى ضد المعتدين .

Advertisements