http://fanarnews.com/?p=15663

تم نشر في Sep 09, 2011 | تعليق

فنار/القادسية/تحسين الزركاني

شارك عشرات المواطنين صباح اليوم الجمعة في تظاهرة طافت شوارع مدينة الديوانية مطالبين بتوفير الخدمات وكشف ملفات الفساد ومحاسبة المفسدين .

وأطلق المتظاهرين على تظاهرتهم (جمعة البقاء) من خلال حملتهم على مواقع التواصل الاجتماعي والمنشورات التي وزعت في الاسواق لحشد أكثر عدد من المواطنين ليشاركوا فيها ، إلا أن اسمها قد تغير إلى جمعة هادي المهدي المخرج والاعلامي الذي اغتيل بمنزله صباح يوم أمس في بغداد .

وقال الناشط حليم هاتف أن تظاهرة الديوانية عفوية رغم الحشد لها على مواقع التواصل الاجتماعي ، ليست مسيسة لأي جهة أو تيار إنما خرج المواطنون بعفوية تامة للمطالبة بحقوقهم المشروعة في الخدمات وحفظ أمن البلاد ووحدته ، وما نأمله في أن يكون لناب المحافظات إسهام حقيقي بتنفيذ مطالب أبناء شعبهم

فيما قال صباح حسن أحد المتظاهرين ان الشعب قد مل من الوعود الزائفة وأدوية تخدير الاعصاب ، فلا حل جدي يلوح بالأفق وهو ما دعانا لنسمع صرختنا في جمعة الشهيد هادي المهدي الذي اغتيل يوم أمس وهو ما كان متوقعا حتى أن الشهيد قد دون ذلك في أخر رائله على مدونته الشخصية التي أشار بها إلى أصدقائه ، ولكننا رغم شهادته سنواصل المطالبة بحقوقنا حتى وان واجهنا نفس المصير فالشعب والوطن أولى بالتضحية بالدماء ليعيش أبنائه بأمن ورفاه وحرية وكرامة .

Advertisements